منتديات ملكة الاحزان

منتديات ملكة الاحزان


 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أخي في الله:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملكة الاحزان
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar

عدد الرسائل : 2879
العمر : 28
الموقع : www.malket-elahzan.yoo7.com
مزاجى :
البلد :
شكرا : 2
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: أخي في الله:   الجمعة يناير 21, 2011 6:42 pm

ربنا اغفر وارحم وتجاوز عما تعلم سبحانك الأعز الأكرم

أخي في الله:

إن هذا الكون كله، بكل صغير وكبير فيه متوجه إلى الله عز وجل يسبحه،
ويمجّده ويسجد له قال تعالى: {وَإِن مِّن شَيءٍ إِلاَّ يسَبِّح بِحَمدَهِ}
[الإسراء: 44]، إن جميع المخلوقات التي خلقها اللّه تقف
منَّكسة رأسها متذللة إلى الله معترفة بالفضل له.



ولكن يبقى في هذا الكون مخلوق صغير حقير ذليل، خلق من نطفة فإذا هو
خصيم مبين، هو يسير في واد والكون كله في واد آخر، يترك طاعة الله والخضوع
له والتسبيح له، بالرغم أن كل ما حوله يلهج بالذكر والتسبيح
لله. إن هذا المخلوق هو الإنسان العاصي لله عز وجل، فالله أكبر ما أشد
غروره، الله أكبر ما أعظم حماقته!، الله أكبر ما أذلّه وما احقره عندما
يكون شاذاً في هذا الكون المنتظم.



كم عرضت عليه التوبة فلم يتب، وكم عرضت عليه الإنابة ولم ينب، كم عرض
عليه الرجوع وهو في شرود وهرب من الله، كم عرض عليه الصلح مع مولاه فلم
يصطلح وولّى رأسه مستكبراً.



أخي في الله:

عليك قبل أن تعصي الله عز وجل أن تتفكر في هذه الدنيا وحقارتها، وقلة
وفائها، وكثرة جفائها، وخسّة شركائها، وسرعة انقضائها. وتتفكر في أهلها
وعشاقها وهم صرعى حولها، قد عذّبتهم بأنواع العذاب، وأذاقتهم
مر الشراب، وأضحكتهم قليلاً وأبكتهم كثيراً وطويلاً.



عليك قبل أن تعصي الله عز وجل أن تتفكر في النار وتوقدها واضطرامها،
وبعد قعرها، وشدة حرّها، وعظيم عذاب أهلها... عليك أن تتفكر في أهلها وهم
في الحميم على وجوههم يسحبون، وفي النار كالحطب
يسجرون.



عليك قبل أن تعصي الله عز وجل أن تتفكر في الجنة وما أعد الله لأهل
طاعته فيها مما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر من النعيم
المفصل الكفيل بأعلى أنواع اللذة من المطاعم والمشارب والملابس
والصور، والبهجة والسرور، والتي لا يفرّط فيها إلا إنسان محروم.



أخي في الله قبل أن تعصي الله، تذكّر كم سنعيش في هذه الدنيا، ستين
سنة، ثمانين سنة، مائة سنة، ألف سنة. ثم ماذا؟ ثم موت بعده جنات النعيم، أو
نار الجحيم والعياذ بالله.



أخي في الله:

تيقن حق اليقين أن ملك الموت كما تعداك إلى غيرك فهو في الطريق إليك،
وما هي إلا أعوام أو أيام أو لحظات فتصبح وحيداً فريداً في قبر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://malket-elahzan.yoo7.com
 
أخي في الله:
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ملكة الاحزان :: ملكة الاسلامية :: ملكة الاسلامى العام-
انتقل الى: