منتديات ملكة الاحزان

منتديات ملكة الاحزان


 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الاسطورات (الطوفان وجلجامش)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملكة الاحزان
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar

عدد الرسائل : 2879
العمر : 29
الموقع : www.malket-elahzan.yoo7.com
مزاجى :
البلد :
شكرا : 2
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: الاسطورات (الطوفان وجلجامش)   الإثنين أكتوبر 20, 2008 7:37 pm

نجد بين الأساطير الخياليه الكثيره الوارده في الكتب القديمه أسطوره تقول أن العالم كله غرق في غابر الأزمان بفعل أمطارٍ كانت أعلى من أعلى الجبال وحسب ما يرد في هذه الكتب فإن الرب قد ندم مرةً على أنه خلق الإنسان على الأرض وقال:

- سأهلك البشر الذين خلقتهم على سطح الأرض ( أي على سطح الكره الأرضيه ) : من البشر حتى المواشي ، والزواحف والطيور السماويه سأهلكها ( كلها ) .

وكان الإنسان الوحيد الذي أراد الله أن يرحمه عندئذ ، هو التقى نوح . ولذلك فقد حذره الرب مما يجري من تحضيرات لهلاك العالم وأمر ببناء سفينةٍ كبيره ( وسمى في الكتب القديمه بـ الفلك ) بالمقاييس الآتيه : طول الفلك ـ 300 ذراع ، عرضه 50 ذراعاً وارتفاعه 30 ذراعاً وكان الفلك يتألف من ثلاثة طوابق . وكان يجب أن ينجو على هذه السفينه ليس نوح فقط مع أسرته وأسر أبنائه البالغين ، ولكن كل أصناف الحيوانات على الأرض. وأصدر الرب أمره إلى نوح أن يأخذ في الفلك زوجاً واحداً من كل أصناف هذه الحيوانات مع احتياطي من المأكولات لها لمدة طويله .

واختار الرب الفيضان الناجم عن الأمطار كوسيلة لإهلاك كل ما هو حي على اليابسه ووجب على الماء أن يقضي على كل الناس وكل أصناف الحيوانات التي تعيش على الأرض بعد ذلك يجب أن تظهر من نوح ومن الحيوانات التي أنقذت معه سلالةً انسانيةً جديده وعالم حيواني جديد .

ويذكر في الكتب القديمه أنه بعد سبعة أيام جاءت مياه الفيضان إلى الأرض ... وهطلت الأمطار على الأرض طيلة 40 يوماً و40 ليله.... وتزايدت المياه ورفعت الفلك وطاف فوق الماء ... وازدادت المياه فوق الأرض بصوره خارقه بحيث تغطت كل الجبال العاليه التي توجد تحت السماء وارتفعت فوقها بمقدار 15 ذراعاً ... فهلك كل ما كان موجوداً على سطح الأرض بقي نوح فقط وما كان معه في الفلك . وتروي الأسطوره أن المياه بقيت على الأرض ـ مدة 110 أيام أخرى ، وبعد ذلك اختفت، وغادر نوح الفلك ومعه كل الأحياء التي أنقذت ، لكي يعمر مرةً أخرى الأرض الخاليه .

سنضع سؤالين بشأن هذه الأسطوره :

هل كان من الممكن حدوث مثل هذا السيل الذي غطى الكره الأرضيه كلها بأعلى من أعلى الجبال ؟

هل كان يستطيع فلك نوح أن يتسع لكل أصناف حيوانات الأرض ؟

99- هل كان حدوث الطوفان ممكناً ؟ تقدم الرياضيات الأجوبه على هذا السؤال وغيره أيضاً .

من أين أمكن أن تأتي المياه التي سقطت مع أمطار الطوفان ؟ بالطبع من الجو فقط . وإلى أين ذهبت بعد ذلك ؟ إن التربه ما كانت لتستطيع امتصاص محيط عالمي كامل كما أنها ما كانت ، بلا ريب ، لتستطيع مغادرة كوكبنا أيضاً . والمكان الوحيد الذي أمكن أن تذهب إليه كل هذه المياه ـ هو المحيط الجوي للأرض : حيث أن ماء الفيضان كان يمكن أن يتبخر فقط ويتحول إلى غشاء هوائي للأرض . وهناك لا بد وأن تظل هذه المياه إلى الآن . إذن ، لو أن كل بخار الماء الموجود الآن في الجو قد تحول إلى ماء وسقط على الأرض فإنه لكان من الممكن حدوث طوفان مرةً أخرى ، ولغطت المياه أعلى الجبال . فلنراجع هل هذا صحيح .

نبحث في كتاب عن الأرصاد الجويه عن كمية الرطوبه الموجوده في المحيط الجوي الأرضي . سنعرف أن عمود الهواء الذي يرتكز على متر مربع يحتوي في الوسط على 16 كجم من بخار الماء ، ولا يمكن أن يحتوي أبداً على أكثر من 25 كجم . سنحسب إذن سمك الطبقه المائيه التي تتكون لو سقط على الأرض كل هذا البخار بشكل مطر . أن 25 كجم أي 25000 جم من الماء تشغل حجماً قدره 25000 سم3 . وهذا هو حجم الطبقه التي مساحتها 1م2 أي 100× 100 أو 10000 سم2. وبقسمة الحجم على مساحة القاعده نحصل على سمك الطبقه وهو 25000÷10000=2.5 سم .

أن الطوفان ما كان ليرتفع أعلى 2.5 سم عن سطح الأرض لأنه لا يوجد ماء آخر في المحيط الجوي . كما أن هذا الإرتفاع من الماء كان سيتحقق فقط في حالة عدم امتصاص الأرض للمطر الساقط أبداً .

أن الحساب الذي أجريناه يظهر أن ارتفاع الماء الذي كان ممكناً عند حدوث الطوفان إن كانت مثل هذه الكارثه قد حدثت فعلاً ، هو 2.5 سم . وهذا الرقم لا يمكن مقارنته بالمسافه إلى قمة أعلى الجبال وهو إيفرست والتي يبلغ ارتفاعها 9 كم . إن ارتفاع الفيضان مضخم في الأسطوره القديمه بما لا يقل عن 360000 مره ! وهكذا فلو كان الطوفان العظيم المطري قد حدث فعلاً فإن هذا لما كان فيضاناً أبداً ، بل مطراً ضعيفاً جداً لأنه كان سيعطي خلال 40 يوماً من السقوط المستمر كميه من المياه ارتفاعها 25 مم فقط أي أقل من نصف مليمتر في اليوم . والمطر الخريفي الضعيف ، الذي يسقط طيلة يوم واحد ، يعطى ماء يزيد عن ذلك ب 20 مره .

100- هل يمكن بناء فلك نوح ؟ والآن نبحث السؤال الثاني .

هل كان من الممكن أن يسع فلك نوح كل أصناف الحيوانات الموجوده على الأرض ؟

فلنحسب مساحة السكن في الفلك . فتبعاً للأسطوره القديمه كان الفلك مؤلفاً من ثلاثة طوابق . وكانت أبعاد كل طابق كالآتي : 300 ذراع في الطول و50 ذراعاً في العرض . علماً بأن الذراع عند الشعوب القديمه لآسيا الغربيه كان وحدة قياس تساوي تقريباً 45 سم أو 0.45 م ، وهذا يعني أنه بمقاييسنا تكون أبعاد كل طابق في الفلك كالآتي:

الطول : 300×0.45 = 135 م

العرض : 50×0.45 = 22.5 م

ومساحة الأرضيه : 135×22.5 =3040 م2 .

إذن ، إن مساحة السكن الكليه لكل الطوابق الثلاثه في فلك نوح تساوي :

3040×3= 9120 م2

هل تكفي هذه المساحه لوضع حتى كل أصناف الحيوانات الثدييه الموجوده على الكره الأرضيه ؟ أن عدد الأصناف المختلفه للحيوانات الثدييه يساوي حوالي 3500 . كان على نوح أن يعطي مكاناً للحيوان نفسه فقط ولكن أيضاًُ لاحتياطي العلف له لمدة 150 يوماً وهي مدة الطوفان . وأما للحيوانات المفترسه فكان يلزم وجود مكان لها ومكان للحيوانات التي تتغذى بها ، وكذلك لعلف هذه الحيوانات . بينما لم يكن في الفلك في المتوسط لكل زوج من الحيوانات الجاري إنقاذها سوى :

9120 =2.6 م2

3500

من الواضح أن هذا المعدل المعيشي ما كان ليكفي ، وبالأخص إذا أخذنا بعين الإعتبار أن جزءاً من المكان كانت تشغله عائلة نوح الكثيره الأفراد ، وأنه بالإضافه إلى ذلك كان يلزم ترك ممر بين الأقفاص .

ولكن وجب على نوح أن يجد المأوى في الفلك بالإضافه إلى الحيوانات الثدييه لأنواع أخرى من حيوانات الأرض ، غير الكبيره جداً ، ولكنها أكثر تنوعاً . وعددها ، تقريباً ، هو :

الطيور 13000

الزواحف 3500

البرمائيات 1400

العنكبوتيات 16000

الحشرات 360000

علماً بأن المكان كان ضيقاً بالنسبة للحيوانات الثدييه في الفلك ، فما الحال بالنسبة لهذه الحيوانات ، إنه ما كان ليكفيها بتاتاً . ووجب ليتسع الفلك لكل أنواع الحيوانات الأرضيه ، أن يكون أكبر بعدد كبير من الممرات . ومع ذلك فبالمقاييس المبينه في الكتب القديمه فإن الفلك كان عباره عن سفينه ضخمه جداً تبلغ حمولتها ، على حد تعبير البحاره ، 20000 طن . وليس من المحتمل أبداً أن يستطيع البشر في تلك الأزمنه الغابره حيث كان تكنيك بناء السفن لا يزال في فترة الطفوله ، بناء سفينه بهذه المقاييس . وعلى الرغم من ذلك فإن الفلك كان غير كبير بدرجه كافيه لتحقيق الغرض الذي نسبته إليه الأسطوره القديمه . ولوجب على الفلك أن يكون حديقة حيوان كامله مع احتياطي من العلف يكفي لمدة 5 أشهر . باختصار إن الأسطوره القديمه عن الطوفان العظيم لا تتفق مع الحسابات الرياضيه البسيطه لدرجة أنه من الصعب أن نجد فيها حتى جزءاً صغيراً من أي شيء يطابق الواقع وأغلب الظن أنها استوحيت من فيضان محلي ، أما الباقي فهو من ابتداع الخيال الشرقي الغني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://malket-elahzan.yoo7.com
ملكة الاحزان
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar

عدد الرسائل : 2879
العمر : 29
الموقع : www.malket-elahzan.yoo7.com
مزاجى :
البلد :
شكرا : 2
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الاسطورات (الطوفان وجلجامش)   الإثنين أكتوبر 20, 2008 7:53 pm

ملحمة جلجامش هي أطول
.واجمل نص أدبي وصلنا من ثقافة المشرق العربي القديم
وقد شاع هذا العمل عقب تأليفه حوالي 1800 ق .م في جميع
.أرجاء المنطقة ، وترجم إلى عدد من اللغات الحية

تروي الملحمة عن حياة واعمال جلجامش
ملك مدينة اوروك السومرية
وتحتوي على تأملات في الإنسان
. ومسألة الحياة والموت ومعنى الوجود




إطـــلالـة عـلـى مـلـحـمـة كـلـكـامـش


حــفــل تاريخ العراق بالعديد من الشخصيات والأحداث التي تركت اثارا سلبيه تاره وايجابية تارة اخرى ، ولم يكن تاثيرها مقتصرا على العراق فحسب بل انها امتدت واستحوذت اهتمام عقول العديد من مفكري ومؤرخي باقي الحضارات . ومن ضمن تلك الاحداث شخصية الملك جلجامش او كلكامش صاحب الملحمه الشهيره .
وبما ان اغلب العراقين خاصة وأخواننا العرب بشكل عام ليست لديهم ولو الفكرة المختصره عن ملابسات ملحمة كلكامش الخالده عبر الازمان والمهمه في تاريخ أدب وحضارة وادي الرافدين.... إرتأينا ان نقوم ولو ببحث مختصر لسـرد ملابسات حياة هذا الملك السومري ونتمنى ان نكون قد وفقنا في ذلك .



ملحمة كلكامش !!

اكتشفت هذه الملحمه السومريه ولاول مره وبالصدفه عام 1853م ، مكتوبه بخط مسماري وعلى 11 لوحه طينيه ..... وعرفت فيما بعد انها تعود للمكتبه الخاصه والشخصيه للملك الآشوري آشور بانيبال في مدينة نينوى في العراق ، الالواح الطينيه الان مكتوبه باللغه الاكاديه ومحفوظه في المتحف البريطاني ، وتحمل في نهاية هذه الالواح او الملحمه توقيع شخص اسمه شيت ئيقي ئونيني الذي يتصور البعض انه كاتب الملحمه . ملحمة كلكامش تعتبر من اقدم القصص التي كتبها الانسان . كلكامش (ملك أورك) لم يكن مقبولا او محبوبا من قبل السكان ، حيث تنسب له الممارسات السيئه منها ممارسة الجنس مع كل عروس جديده وايضا تسخير الناس في بناء سور ضخم حول المدينه أورك .!ا
قام السكان بالابتهال والدعاء الى الآلهه لكي يجدوا مخرجا من ظلم كلكامش .... فاستجابت لهم الآلهه وقامت احدى الآلهات واسمها أرورو بخلق رجل وحشي مشعر غليظ يعيش في البراري ياكل الاعشاب ويشرب الماء مثله مثل باقي الحيوانات بمعنى انه كان النقيض تماما مع شخصية كلكامش ، الا وهو



شخصية أنـكـيـدو.







كان أنكيدو ينقذ الحيوانات من شباك الصيادين الذين كانوا يقتاتون على هذا الصيد، فقام الصيادون برفع شكواهم الى الملك كلكامش والذي بدوره أمر احدى خادمات المعبد بالذهاب واغراء انكيدو ليمارس الجنس معها ..... وبهذه الطريقه سوف تبتعد الحيوانات عن مصاحبته ويصبح أنكيدو مروَضا ومدنيا ، ويخرج من حالة الوحشيه التي يعيشها ... حالف النجاح خطة الملك كلكامش وبدات المهمه باحدى خادمات الآلهه عشتار واسمها شامات ، قامت الخادمه شامات بتعليم انكيدو الحياة المدنيه وكيفية الأكل والشرب ، فقد كانت الخادمه شامات تقص لأنكيدو كيف ان كلكامش يدخل بالعرائس قبل أزواجهن ، وعندما سمع أنكيدو هذا الموضوع استشاط غضبا وقرر مصارعة كلكامش لكي يجبره على ترك هذه العاده،
وفعلا يتصارع الاثنان بقوة وشراسه عاليتين لانهما متقاربان في القوه ولكن في نهاية المطاف ينتصر كلكامش على أنكيدو ... وبعد هذه المصارعه يصبح الأثنان صديقين حميمين. كان كلكامش دائما يحاول القيام باعمال عظيمه وجباره ليكون اسمه خالدا ، فقرر يوما من الأيام ان يذهب الى غابة اشجار الأرز ليقطع جميع اشجارها ، ولكي يحقق هذا الفوز عليه القضاء وقتل حارس الغابه المخلوق العجيب والضخم وقبيح الشكل والمنظر واسمه هومبابا .. ومن الجدير بالذكر ان غابة الارز هذه كانت المكان الذي تعيش فيه الآلهه،كما يعتقد ان المكان المقصود يقع قي منطقه مابين ايــران و البــحريـن .




الصراع في الغابه !!

يبدأ كلكامش وصديقه الحميم أنكيدو رحلتهما نحو غابات الارز وعند وصولهما يبدآن بقطع الاشجار ، واذا بحارس الغابه هومبابا قد اقترب وبدأ قتال عنيف مابين كلكامش وانكيدو من جانب وخصمهم هومبابا من جانب اخر ، فتمكنوا من قتل هومبابا . بعد مصرع هومبابا بدأ اسم كلكامش ينتشر وشهرته اصبحت واسعه بين الامصار وعندها حاولت الآلهه عشتار بالتقرب من كلكامش للزواج منه لكنه رفض هذا المشروع جملة وتفصيلا ، فاحست عشتار بالاهانه والغضب وطلبت من والدها آنــو إلـه السماء ان ينتقم لها ، عندها يقوم آنــو بارسال ثور مقدس من السماء لقتلهم لكن أنكيدو يتمكن من الأمساك بقرن الثور ويقوم كلكامش بدوره بالاجهاز عليه وقتله .




عشتار


وبعد مقتل الثور المقدس يعقد الآلــه آنــو اجتماعا طارئا للنظر في كيفية معاقبة كلكامش وأنكيدو ... فقرر الآلهه على قتل أنكيدو لانه كان من البشر اما كلكامش فكانوا يعتقدون ان في عروقه تسري دم الآلهه من جانب والده الذي كان آلهة ... فبدأ المرض المنزل من الآلهه باصابة أنكيدو الصديق الحميم لكلكامش وليموت بعد فتره .


رحلة كلكامش وبحثه عن الخلود!!


اُصيب كلكامش بحزن شديد بعد موت أنـكيدو، فرفض ان يقوم ايّ أحد بدفن جثته ولمدة اسبوع حتى بدأت الديدان تخرج من جثة أنكيدو وبعدها قام كلكامش وبنفسه بدفن صديقه الحميم . لم يتحمل كلكامش هذه الفاجعه فانطلق شاردا خارج مملكته أورك وقد تخلى عن ثيابه الفاخره مرتديا جلود الحيوانات لاسيما الحزن العميق ..... في الحقيقه كان كلكامش خائفا في قرارة نفسه من الموت القادم له ،لأن الخلود فقط للآلهه وليس للبشر من امثاله ، ولكي يجد كلكامش ســر الخلود عليه ان يجد الأنسان الوحيد الذي وصل الى تحقيق ذلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://malket-elahzan.yoo7.com
ملكة الاحزان
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar

عدد الرسائل : 2879
العمر : 29
الموقع : www.malket-elahzan.yoo7.com
مزاجى :
البلد :
شكرا : 2
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الاسطورات (الطوفان وجلجامش)   الإثنين أكتوبر 20, 2008 7:55 pm

ألا وهو


(اونتابشتم) والذي يعتبره البعض مشابها جدا إن لم يكن مطابقا لشخصية النبى نوح عليه السلام في الديانات اليهوديه والمسيحيه والأسلاميه .



بعد عبوره للبحار والمصاعب التقى كلكامش بأونتابشتم وبدأ الاخير بســرد قصة الطوفان العظيم الذي حدث بامر الآلهه ، وقصة الطوفان هذه شبيهه جدا بقصة طوفان النبي نوح (ع) وكيف ان اونتابشتم وزوجته نجوا من هذا الطوفان وكيف قررت الآلهه منحهم سمة الخلود .... بعد ان لاحظ اونتابشتم اصرار كلكامش في سعيه نحو الخلود ، قام بعرض فرصة على كلكامش ليصبح خالدا مثلهم ، هذا اذا تمكن من البقاء يقظا دون ان يغلبه النوم ولمدة 6 ايام و 9 ليالي فانه سيحصل على الحياة الابديه .... ولكن كلكامش فشل في هذا الاختبار ، إلاّ انه ظل يلح ويصر على اونتابشتم وزوجته في ايجاد طريقة اخرى للخلود .
وهكذا تشعر زوجة اونتابشتم بالشفقة والرأفة على كلكامش فتدله على عشب سحري تحت البحر بامكانه إرجاع الشباب الى كلكامش ... عندها يغـوص كلكامش في اعماق البحار ويتمكن من إقتلاع العشب السحري ذاك .




الملك جلجامش




عودة الملك كلكامش الى مدينة أورك!

بعد حصول كلكامش على العشب السحري الذي يعيد نضارة الشباب وحيويته ، قرر ان يأخذ هذا العشب الى أورك ليجربه على رجل طاعن في السن قبل ان يتناوله، ولكن ولسوء الحظ وفي طريق عودته وعندما كان يغتسل في النهر قامت احدى الافاعي بسرقة العشب وتناوله ..... فرجع كلكامش الى أورك خالي اليدين ، وبيمنا هو يقترب من مملكته شاهد السور العظيم الذي بناه(على اكتاف السكان) حول أورك ، فــفــكــر في قرارة نفسه ان ضخامة وعظمة هذا السور هو الكفيل الوحيد الذي بواسطته يـُخَـــلــّـد اسـمـه .
وفي النهايه تتحدث ملحمة كلكامش عن كيفية موت كلكامش ومدى حزن سكان أورك على وفاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://malket-elahzan.yoo7.com
 
الاسطورات (الطوفان وجلجامش)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ملكة الاحزان :: ملكة العلمية :: ملكة كشكول التاريخ :: ملكة التاريخ القديم-
انتقل الى: